تغريم برشلونة بسبب تكريم ميسي لمارادونا

تسبب النجم ليونيل ميسي قائد برشلونة في الكثير من الجدل بسبب التكريم الذي قام به للأسطورة دييغو أرماندو مارادونا الراحل خلال مواجهة أوساسونا.

وكان ميسي قد سجل الهدف الرابع في اللقاء ليخلع قميص البارسا ويظهر تحته قميص نيولز أولد بويز الخاص بمارادونا في الموسم الذي أمضاه هناك.

جاء هذا الجدل بسبب التضارب الكبير في الرعاة بين قميص برشلونة الذي تنتجه شركة "نايكي"، وقميص نيولز أولد بويز الذي ارتداه ميسي والذي أنتجته شركة "آديداس" قبل سنوات.

وخرج غييرمو ريكالدوني وهو مدير إحدى شركات التسويق الرياضي في تصريحات صحفية أوضح خلالها كم المشاكل التي تسبب فيها ميسي.

وقال ريكالدوني: "لم يكن عليه أن يقوم بذلك، على الأقل كان يجب أن يغطي العلامة التجارية في القميص الآخر لتجنب المشاكل.

"يجب أن تكون محترفاً في جميع الأوقات، لم يكن أي شيء ليتغير لو قمت بتغطية العلامة التجارية، كان هناك بعض البدائل للتكريم.

"لو قام ذلك كان كل شيء سيبقى على ما يرام، كان يجب أن يحافظ على الاحترام الخاص بالمؤسسة التي يعمل فيها".

يذكر أن تقارير صحفية أكدت أنه سيتم تغريم برشلونة 3000 يورو من قبل الاتحاد الإسباني لكرة القدم بسبب واقعة ميسي الأخيرة.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى