فيفا يحذر من تجميد النشاط الكروي في مصر

مقر الاتحاد المصري لكرة القدم

حذر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) نظيره المصري، من التدخل الحكومي في شؤون الجبلاية، مشيراً إلى أن العقوبات قد تصل إلى تجميد النشاط الكروي في مصر.

كما طالب البعض من المجلس الحالي، برئاسة هاني أبو ريدة، الاستقالة، وسط تكهنات تؤكد أن مجلس الجبلاية سيتم حله بحكم قضائي.

وجاء بيان فيفا ما يلي: "أحطنا علماً أن القيادة الحالية للاتحاد المصري تم انتخابها في 30 أغسطس 2016 بمراقبة من مندوبي فيفا والاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وأن مدة القيادة الحالية هي من 2016 وحتى 2020.

مبابي يفوز بجائزة الفتى الذهبي لعام 2017
كونتي: لست مثل مورينيو وأنشيلوتي
مانشستر يونايتد يحضر 65 مليون جنيه لإقناع مورينيو بالبقاء
زيدان يهب للدفاع عن بنزيمة مجدداً
نيمار: طردي كان قاسياً

"طبقاً للمادة 14 البند الأول والمادة 19 من لائحة النظام الأساسي لفيفا فإن كل الاتحادات الأعضاء بما فيها الاتحاد المصري ملزمة بإدارة شؤونها بصورة مستقلة دون تأثير غير مناسب من أي طرف ثالث، ومخالفة هذه الالتزامات يمكن أن يؤدي إلى عقوبات على النحو المنصوص عليه في لائحة النظام الأساسي لفيفا.

"وفي النهاية فإن أي قرار من جهة حكومية أو محاكم مدنية يخالف ذلك إذا تم تنفيذه يعتبر على الأرجح تدخلاً في الشؤون الداخلية للاتحاد المصري وسيتم إحالة المسألة إلى أعلى سلطات فيفا للنظر في العقوبات الواجب فرضها في هذه الحالة بما في ذلك إيقاف الاتحاد المصري".

يذكر أن منتخب مصر نجح في التأهل لنهائيات كأس العالم روسيا 2018.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى