مساعدات طبية للأوروغواي لمكافحة كورونا

مساعدات طبية للأوروغواي لمكافحة كورونا

واس - الرياض:

قام مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بتسليم مساعدات طبية لجمهورية الأوروغواي لمكافحة جائحة كورونا، شملت 53 جهازاً للتنفس الاصطناعي و 2.331.700 كمامة مخصصة للعمليات الجراحية، إضافة إلى الملابس الواقية والكمامات والقفازات الطبية وغيرها من المستلزمات الوقائية. وقام بتسليم المساعدات -نيابة عن المركز- القائم بالأعمال بالإنابة في سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية الأوروغواي الدكتور رائد بن عبدالعزيز الحرقان، حيث سلّمها لنائب مدير المديرية العامة للرقابة على وزارة الصحة بجمهورية الأوروغواي بابلو بيكابيا في العاصمة مونتيفيديو. وأوضح الدكتور الحرقان أن هذه المساعدات قُدمت انطلاقاً من دور المملكة الإنساني والريادي تجاه جمهورية الأوروغواي الصديقة، واستشعاراً من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بأهمية هذه الخطوة للمساعدة في رفع المعاناة عن المواطنين المتضررين من الجائحة.

ويأتي ذلك في إطار المساعدات المقدمة من المملكة ممثلة بالمركز لمساندة الجهود الدولية في الحد من انتشار فيروس كورونا.

وسائط

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى