إطلاق جائزة التميز للشباب بهدف دعمهم وتعزيز معاني الانتماء والمواطنة

إطلاق جائزة التميز للشباب بهدف دعمهم وتعزيز معاني الانتماء والمواطنة

«الجزيرة» - واس:

رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس المنطقة الجلسة الأولى للمجلس في دورته الثالثة للعام المالي 2021م، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير المنطقة نائب رئيس المجلس. وفي مستهل الجلسة أشار سموه إلى إطلاق جائزة التميز للشباب بهدف دعمهم وتعزيز معاني البناء والانتماء والمواطنة الفاعلة من خلال تنمية مهاراتهم وتحفيزهم للإبداع والابتكار بما يساعدهم على الإسهام في برامج التنمية المستدامة على مستوى المنطقة بجميع المحاور الاجتماعية والثقافية والاقتصادية. بعد ذلك جرى استعراض جدول أعمال الجلسة الذي تضمن عرضاً من قبل إدارة التعليم بالمنطقة عن مُجمل الاستعدادات لانطلاقة العام الدراسي الجاري، وثمن المجلس جهود إدارة تعليم المنطقة والإجراءات الاستباقية التي اتخذتها لتهيئة المرافق وتجهيز الكوادر التعليمية وفقاً لمتطلبات المرحلة الصحية الحالية في ظل الإجراءات الاحترازية المعتمدة من قبل الجهات المختصة. كما اطلع المجلس على العرض المقدّم من قبل الغرفة التجارية الصناعية بالمدينة المنورة، الذي تضمن موجزاً عن تأثير جائحة كورونا في القطاعات الاقتصادية بالمنطقة، وأصدر المجلس توصيته بالتأكيد على أهمية تقديم الجهات المعنية بالمنطقة الدعم والتسهيلات اللازمة للقطاعات التجارية والاستثمارية المختلفة، بما يسهم في استعادة نمو نشاطاتها مع انحسار تأثيرات الجائحة بمشيئة الله، كما قرر المجلس تكليف الغرفة التجارية الصناعية بالمدينة المنورة، بعمل دراسة متخصصة لتشخيص الوضع القائم للقطاعات المتأثرة بالجائحة ومدى استفادتها من برامج الدعم التحفيزية التي قدمتها الوزارات المختصة، إضافة إلى اقتراح المبادرات التي من الممكن أن تسهم في معالجة تلك التأثيرات. وخلال الجلسة وجّه سمو أمير المنطقة بسرعة تهيئة المتنزهات البرية بالخدمات اللازمة وإعداد وتنظيم برامج وفعاليات شتوية بالتزامن مع موسم الشتاء المُقبل، وأعرب سموه عن شكره لمعالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي على جهود الوزارة في دعم وتطوير المتنزهات البرية في المنطقة، كما استعرض المجلس التقرير الخاص بتطوير متنزهات المنطقة، وأقر الخطة الزمنية المقدمة من فريق العمل مع التأكيد على مراعاة المحافظة على البيئة الطبيعية ومكوّاتها واستقصاء رغبات الأهالي حول عناصر التطوير. وأوضح الأمين العام للمجلس المهندس محمد بن إبراهيم عباس أن المجلس استعرض واعتمد أولويات مشروعات الجهات للعام المالي القادم 2022م، وثمن المجلس جهود وزارة التعليم في دعم المشروعات التعليمية بالمنطقة، مشيراً إلى أهمية ترسية مشروعات مبادرة مسار البناء والصيانة والتحويل (P.P.P) لـ 60 مشروعاً تعليمياً، كما أوصى المجلس بضرورة دعم مدارس محافظتي الحناكية وبدر بصالتين رياضيتين لكل محافظة بصفة عاجلة، دعماً للبرامج الطلابية في المجالات الرياضية والثقافية المختلفة.

وسائط

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى